الجرندي يشكر البحرين على دعمها تونس

وعقدت جلسة عمل الاثنين بين وزير الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي ونظيره البحريني عبد اللطيف بن راشد الزياني.

ونقل بيان صادر عن وزارة الخارجية ، الثلاثاء ، أن الجيراندي قال إن الإجراءات الأخيرة التي اتخذها رئيس الجمهورية قيس سعيد تتماشى مع أحكام الدستور وتلبي تطلعات فئات واسعة من الشعب التونسي.

وأكد أن هذه الإجراءات الاستثنائية مؤقتة وستسمح بتصحيح العملية الديمقراطية وترسيخ مبادئ الشفافية والحريات وسيادة القانون بشكل أكبر.
وأعرب عن شكره لمملكة البحرين قيادة وشعبا على دعمها لتونس والقرارات التي اتخذها رئيس الدولة للحفاظ على استقرار الدولة وحماية مؤسساتها من التهديدات التي تنتظرها.

من جانبه أكد وزير الخارجية البحريني على العلاقات الأخوية والتاريخية التي تجمع البلدين ، مؤكدا دعم البحرين لتونس في جهودها لمواجهة التحديات الصحية والسياسية والاقتصادية التي تواجهها.

وأشاد بالدور الذي تلعبه تونس في دعم القضايا العربية والدفاع عن مبادئ السلام والأمن في المنطقة وعلى الصعيد الدولي ، مؤكدا تضامن البحرين مع تونس ودعمها لقرارات الرئيس قيس سعيد.

كما قال إنه واثق من قدرة الشعب التونسي على تجاوز هذه المرحلة الدقيقة بسرعة ومواصلة مسيرته الديمقراطية.

وقال البيان إن جلسة العمل كانت فرصة لبحث السبل والوسائل التي يرجح أن تعزز علاقات التعاون الاقتصادي والاستثمارات بين البلدين وكذلك لتحضير المواعيد النهائية الثنائية المقبلة.

كما قدم الوزيران لمحة عامة عن القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك ، ولا سيما القضايا التي سيتم بحثها من قبل مجلس الأمن خلال ولاية تونس (2020-2021) داخل هيئة الأمم المتحدة كعضو غير دائم.

يذكر أن رئيس الجمهورية قيس سعيد التقى يوم الاثنين بقصر قرطاج وزير الخارجية البحريني الذي كان يحمل رسالة من ملك البحرين حامد بن عيسى آل خليفة إلى رئيس الجمهورية.

(صنبور)


Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *